اهلا ومرحبا بكم
 
الرئيسيةDODO ON LINEس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 علاج الربو بالاعشاب الطبيعيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الملك فهد
مشرف عام
مشرف عام


عدد الرسائل : 1268
العمر : 29
المزاج : املى ان يرضى الله عنى
اعلام الدول :
المزاج :
دعاء :
تاريخ التسجيل : 01/04/2008

مُساهمةموضوع: علاج الربو بالاعشاب الطبيعيه   السبت مايو 10, 2008 6:17 pm

الأعشاب التي تساعد في علاج الربو
جرينديليا( Grindelia)
تناول 20-30 قطرة من الصبغة مرتين أو ثلاث مرات يومياً . ويمكنك المساعدة في الوقاية من التقلصات الشعبية باستعمال صبغة مأخوذة من البراعم المجففة لنبات الجرينديليا، على حد قول د. فيذر جونز، وهي عضو مهني بنقابة العشابين الأمريكيين ومدير مركز جبال روكي للدراسات النباتية ببولدر،كولورادو.

البوسويليا ( boswellia)
تناول كبسولتين أو ثلاثة ( كل منها 150 ملليجرام) مرتين يومياً لمدة ستة أشهر أو أكثر. والبوسويليا مصدرها شجرة صمغية تحتوى موادها الراتنجية على أحماض تعمل كمضادات للالتهاب، إلى جانب خصائصها الأخرى. وهذا ما يجعل البوسويليا شريكاً فعالاً لنظيرها الذي يستخدم في الطب الهندي القديم T.asthmatica لعلاج الربو المزمن.


الجنكة(Ginkgo)
تناول 40 ملليجرام في شكل كبسولات مرتين أو ثلاث مرات يومياً . تقول د. شيفا بارتون، أخصائية مؤهلة للعلاج بالإبرالصينية وكبيرة ممارسى الطب الطبيعي بويل سبيس، وهو مركز صحي تكاملي بكامبريدج، ماساشوستس: " الجنكة عشب طيب للغاية لعلاج الربو. فهو يؤدي عمله عن طريق إرخاء العضلا ت الملساء الموجودة بالرئتين والإقلال من الالتهاب بها".
الشاي الأخضر ( Tea)
احتس فنجاناً يومياً. نفس الشاي الأخضر التي تستمتع به كثيراً مع السوشي أوغيره من الأطعمة اليابانية هو أيضاً مضاد جيد للالتهاب يساعد على تهدئة إفراز المخاط في حالات الربو. ويمكنك شربه بشكل شبة منتظم على مدى العمر أويومياً عندما تكون أعراض الربو سيئة للغاية . ويمكنك العثور على الشاي الأخضر في صورة مكملات، غيرأن احتساء الشاي المصنوع من الأوراق المجففة غير المخمرة يعد أكثر ميلاً للمنطق . ويمكنك العثور عليها" سائبة" أو في شكل أكياس شاي في المتاجر اليابانية أو الأسيوية ، وقد صارت أكثر توفراً في متاجر الأغذية الصحية ومحال البقالة.
الفلفل الحريف ( Cayenne)
أضف ثمن ملعقة صغيرة من مشروبة. الفلفل الأحمر يمكن أن يساعد في العلاج أثناء نوبات الربو الطفيفة . ويبدو أنه يحسن كفاءة الدورة الدموية ويزيد من اتساع الشعب الهوائية طبقاً لما ذكرته د. كاثي هيد، طبيبة معالجة بالطب الطبيعي بساند ، إيدهو ، ومحررة بدورية الطب البديل.

توت العليق الأحمر، والفصفصة ( Red raspberry ، Alfalfa)
النساء، يحتسين فنجاناً أو فنجانين من الشاي المصنوع منه يومياً قبل وأثناء نزول الدورة الشهرية. العديد من النساء المصابات بالربو يجدن أن أعراضهن تسوء أثناء فترات ذروة الإستروجين التي تسبق نزول الحيض ، على حد قول د. ييتس. فإذا كنت تعانين من هذه الأعراض فجربي شاياً قوياً مصنوعاً بنقع ملعقة كبيرة من كل من أوراق الفصفصة( البرسيم الحجازي) وتوت العليق الأحمر في فنجان واحد من الماء الساخن لمدة عشر دقائق . وتضيف د. ييس " إنة شاي حلو المذاق فعلاً ، وهومفيد حقاً" .

وهناك أعشاب أخرى تساعد في علاج الربو
- عشب الجنكة يحتوى على المادة الفعالة جنكيجوليد Ginkgolide B . أظهرت نتائج جيدة في العديد من الدراسات.
- مستخلص اللوبيليا ( التبغ الهندى ) يساعد خلال نوبة الربو . يعمل على ارتخاء عضلات الشعب الهوائية وطارد للبلغم.
تحذير لا تأخذ اللوبيليا عن طريق الفم على أساس مستمر..
- Clear Lungs من إنتاج Ridge Crest Herbals هي تركيبة صينية من الأعشاب صممت لتقليل المخاط والالتهاب، فاتحة المجارى الهوائية في الرئة ومانحة لتنفس حر. خذ كبسولتين مرتين يومياً .
- زيت الميلولين ( نبات آذان الدب) علاج فعال لاحتقان الشعب الهوائية. الزيت يوقف السعال ، ويفتح القنوات الشعبية، ويساعد في تجاوز نوبة الربو المستخدمون يقولون إنهم عند تناوله مع عصير فواكة أو شاي فإن الأثر يكون فورياً تقريباً .
- البوداركو هو مضاد حيوي طبيعي ويقلل الالتهاب . تناول 3 أكواب من شاي البوداركو يومياً .
- أعشاب أخرى مفيدة في الربو مثل: الأفيدرا و الأيكيناسيا والجولدنسيل وذنب الخيل وتوت العرعر، جذور العرقسوس ،أقراص لحاء الدردار الزلق.
تحذير لا تستخدم الأفيدرا إذا كنت تعاني القلق أو المياة الزرقاء أو أمراض القلب أو أرتفاع ضغط الدم أو الأرق أو أذا كنت تستخدم مثبطات المونوأمينو أكسيدز لعلاج الاكتئاب . لا تأخذ الجولدنسيل كأساس يومي لأكثر من أسبوع ، ( ولا تستخدمية خلال الحمل) . إذا سبق إصابتك بأمراض الجهاز الدوري ، البول السكري ، أو المياه الزرقاء ، فاستخدمه تحت الملاحطة . لاتستخدم العرقسوس يومياً لأكثر من سبعة أيام متتالية وتجنبها تماما إذا كنت تعاني ارتفاع ضغط الدم .
دور الفيتامينــــات
المغنسيوم يصنع فرقاً
يقول د. جون بريتون " للمغنسيوم خواص قد تساعد المصا بين بالربو". هذا العنصر الأساسيى يساعد على الأقلال من درجة الالتهاب بتثبيت خلايا المناعة – الخلايا البدينة والخلايا الليمفاوية T lymphocytes - فتصبح أقل ميلاً للتحليل وصب محتوياتها المهيجة للأنسجة في الرئتين ، حسبما شرح الأمر د. برتيتون . كما أنها تساعد الجسم على التخلص من بعض الكيماويات المهيجة للرئة . ويساعد المغنسيوم في إنتاج كيماويات حيوية مضدة للالتهاب ، تسمى البروستاسيكلينات بالجسم .
ويقول د. برتيون :" كل تلك يمكنها أن تساعد في تخفيف الاحتقان والتقلص والحساسية المفرطة لدى مرضى الربو وغيرها من المشاكل الرئوية " لقد توصلت دراسة أجراها د. بريتون وزملاءه إلى أن أولئك الذين حصلوا على حوالي 480 ملليجراماً من المغنسيوم يومياً من الأطعمة أمكنهم إخراج حجم أكبر من هواء الزفير من رئاتهم عن أناس حصلوا على حوالى 200ملليجرام فقط من المغنسيوم يومياً .( حجم هواء الزفير يعد مؤشراً مهماً على شحة الرئتين ). كما أن أولئك الذين يحصلون على قدر أكبر من المغنسيوم صاروا ، على حد زعم د.بريتون ، قادرين بمقدار الضعف على تحمل اقصى جرعة ممكنة من بخاخة مضيقة للشعب الهوائية .
ويقول د.بريتون، " نحتاج الى مزيد من الدراسات للتاكيد على ان بمقدور المغنسيوم ان يساعد في السيطرة على مرض الربو " غير ان د.بريتون وغيره من الباحثين يتفقون على ان من المستحسن الحصول على " القيمة اليومية " من المغنسيوم ، والتي تبلغ 400 ملليجرام . وتبين الدراسات ان اغلب الناس لا يحصلون عليها . ويقول د.بريتون: " اني انصح بغذاء من الاطعمة الكاملة غير المصنعة كالمكسرات والبقوليات والحبوب الكاملة ". وإذا كنت تفكر فى تجربة المغنسيوم فاحرص على استشارة طبيبك أولاً إذا كنت تعانى من مشاكل بالقلب أو الكلى .ومن المثير ، أن المغنسيوم أحياناً ما يوصف على شكل حقن بالوريد لعلاج أزمات الربو الحادة . فالجرعات الكبيرة من المغنسيوم تعمل على استرخاء العضلات المحيطة بالأوعية الدموية وممرات الهواء . المغنسيوم الوريدى مفيد لشخص مصاب بأزمة ربو تهدد حياتة وهي حالة تسمى " الحالة الربوية "، وهى حالة لا تستجيب للعقاقير العادية . ومن الواضح أن الفكرة من وراء ذلك تكمن في حصول الجسم على المغنسيوم سريعاً .
فيتامين ج قد يلطف من حدة صفير الصدر
مرضى الربو يتناولون أحياناً مكملات فيتامين ج لأنهم يؤمنون بقولها الخارقة فى مكافحة الفيروسات . وهناك بعض البراهين على أن فيتامين ج يخفض بالفعل من زمن وشدة نزلات البرد ، وهى فائدة مهمة لمرضى الربو ، الذين تسوء حالة الأعراض لديهم عند إصابتهم بعدوى ميكروبية تنفسية .
غير أن فيتامين ج قد يصنع ما هو أكثر من علاج العطس والرشح .
في دراسة أجراها باحثو كلية طب هارفاد وجد أن المدخنين الذين حصلوا 200 ملليجرام على الأقل من فيتامين ج ( أى ثلاث ثمرات برتقال ) يومياُ قل خطر إصابتهم بالتهاب الشعب أو مقارنة بأولئك الذين حصلوا على حوالى 100 ملليجرام من الفتيامين يومياً. ودراسة أخرى توصلت إلى أن فيتامين ج يساعد على الاحتفاظ برئتين سليمتين . وتشير أيضاً دراسة أخرى أن ارتفاع نسبة الأطعمة الغنية بفتامين ج في الطعام مرتبط بتحسن مستويات سعة الرئة ، فربما يثبت أن الحصول على قدر كاف من يلعب دوراً مهماً في الإقلال من حجم خطر الإصابة بمرض رئوى مزمن ، ويشمل ذلك الربو ".
أما الأطباء الذين ينصحون مرضاهم مرضاهم بتناول فيتامين ج إذا كانوا يرغبون في ممارسة الرياضة فيصفون لهم 500 إلى 1000 ملليجرام يومياً . وهذا المقدار يعتبر في نطاق آمن جداً ، غير أن الجرعات الأعلى من ذلك قد تسبب إسهالاً لدى البعض

فيتامين ب المنفذ
ورد أن بعض فيتامينات ب – وبالتحديد ب6 والنياسين - أيضا تساعد مرضى الربو . فقد توصلت احدى الدراسات التي اجريت على الاطفال المصابين بالربو الى ان جرعات تتراوح بين 100 -200 ملليجرام من ب6 يوميا قللت بصورة هائلة من تكرار ومدة وحدة ازمات الربو . غير ان دراسة اجريت لاحقا، بمعرفة باحثي المركز القومي للمناعة وطب التنفس بدنفر، توصلت الى ان البالغين المصابين بحالات حادة من الربو لم تتحسن حالاتهم مع تناولهم 300 ملليجرام من ب6 عن مجموعة مماثلة لم تتناول سوى اقراص وهمية . الا ان بعض الاطباء ، مع ذلك ، ينصحون مرضى الربو بتناول 50 ملليجرام من مكملات فيتامين ب 6 يوميا وتوصلت دراسة اجراها باحثون من جنوب افريقيا الى ان المرضى الذين يتناولون " ثيوفيللين" وهو عقار شائع استعماله لمداواة الربو، بجانب تناولهم ل15 ملليجراما من ب6 يوميا انخفضت احتمالات معانتهم من الآثار الجانبية للعقار ، وهي العصبية والقلق والاغماء . والجرعات التي تزيد على 100 ملييجرام من ب6 يوميا قد تتسبب في هياج عصبي ، لذلك عليك الا تتناول اكثر من ذللك المقدار دون اشراف طبي.
كما لوحظ في العديد من الدراسات ان مكملات النياسين تقلل من تزييق (صفير) الصدر، ربما لان العنصر الغذائي يحول دون افراز الهستامين . فد توصل الباحثو جامعة هارفارد على سبيل المثال، الى ان من حصلوا على اكبر قدر من النياسين في طعانهم قل لديهم بدرجة واضحة احتمال اصابتهم بالتهاب الشعب والتزييق عن اؤلئك الذين حصلوا على اقل قدر . علاوة على ذلك ، ارتبطت المستويات المتدنية من النياسين في الدم بازدياد حدة صفير او تزييق الصدر. والاطباء الذين ينصحون مرضى الربو الذين يعالجون بتناول نياسين يشيرون عليهم بمقدار يقرب من 100 ملليجرام يومياوتشير بعض الدراسات الى انه علاوة على مواد الغذائية التي ذكرناها آنفا ، فان الكالسيوم والزنك والنحاس وفيتامين" د " كلها قد تلعب ادوارا مساعدة في تخفيف اعراض الربو. يا للهول . يقول د. ساندر " لا ريب ان اؤلئك المصابين بالربو يمكنهم ان يشعروا بتحسن علي المدى الطويل لو انهم تناولوا طعاما صحيا ".

نصائح غذائية
التفاعلات تجاه البروتينات او الاضافات التي تحتوي عليها اطعمة معينة تعد اقوى روابط بين الربو والطعام . هنالك عوامل اضافية مثل الملح والكافيين تلعب ادوار اخرى ز واليك ما انت بحاجة لمعرفته .
ليكن هدفك وزنا مثاليا للجسم . تشرح الامر اخصائية التغذية لانا ملير من المركز القومي للمناعة وطب التنفس بدنفر قائلة : " مرضى الربو اصحاب الوزن الزائد يجعل التنفس اكثر صعوبة ، لاسيما عندما يبذلون مجهودا ، نظرا لان البطن تضغط على الحجاب الحاجز ، فالقضية رقم واحد هي ان تحتفظ بوزن الصحي ، فهذا الامر يجب ان يكون الشغل الشاغل لنحو 95% من مرضى الربو ". أولئك الذين يتناولون الستيرويدات بالفم عليهم عليهم يوجه خاص احد الحيطة من زيادة الوزن على حد قولها ن اذ ان هذه العقاقير تزيد الشهية للطعام وتسبب في احتباس السوائل بالجسم .
احترس من الجواكا مول . بفضل القوانين التي تشترط ذكر احتواء الاطعمة على مادة الكبريتيت (السلفيت ) كمادة حافظة على اغلفتها ، صار من السهل في ايامناهذه غلى المرضى الربو تجنب تلك المواد الحافظة المهلكة .
وتقول د.مارتا هوايت (مديرة البحوث وطب الاطفال بمعهد الربو الحساسية بمركز مستشفى واشنطن بواشنطن دي . سي) " ان الفاكهة والخضر المجففة والمعلبة والاخلاط الغذائية الفورية والاطعمة المشتراه من المتاجر هي اكثر الاطعمة احتواءا على مقاديرهائلة من الكبريتيت .
غير ان من الممكن ايضا ان تناول الكبريتيت دون ان تدري . فالبطاطس وذوات الاصداف والجمبري والسلطة والجواكامول (شراب الفاكهة الافوكادو) غالبا ما تعالج بالكبريتيت كما ان الجعة والنبيذ المستورد قد لا يذكر على اغلفته احتواءه على الكبريتيت . وتقول د. هوايت " اكثر الحالات التي يتعرض الناس فيها لتناول مركبات الكبريتيت دون ان يشعروا هي عندما يتناولون طعامهم بالخارج وهذا لانهم لايستطيعون التحكم في عملية تصنيع الاطعمة أو اعدادها . وتنصح د. هوايت بأن يتصل الناس مسبقا بالمطعم لكي يتعرفوا على القائمة الوجبات وما اذا كانت تحتوي على مركبات كبريتيت ام لا .
ابتعد عن الملح تقول د.ميللر اولئك الذين يتناولون عقاقير ستيرويدات بالفم لعلاج الربو قد يحتاجون لمراقبة ما يتناولونه من صوديوم نتيجة لمشاكلهم مع احتباس السوائل بالجسم . افضل استيراتيجية يمكنك اتباعها لخفض مقدارها ما تتناوله من ملح ان تتجنب الاطعمة المصنعة . وتقول د.ميللر " الاطعمة التي تحتوي اكثر من 400 ملليجرام من الصوديوم في مقدار التقديم الواحد تعد اصنافا عالية المحتوى من الصوديوم ، انواع الحساء المعلب وعبوات المعكرونة والجبن والجبن القريش واللنشون كلها غنية بالصوديوم .
تحول نحو الاسماك . الزيت الموجود في الاسماك في الاسماك الزيتية مثل الماكريل والسلمون وابو سيف لها تاثيرات مضادة للالتهاب قد تفيد بعض المرضى الربو . ففي دراسة اجراها الباحثون البريطانيون ، قلت معاناة مرضى الربو الذين تناول كل منهم 18 كبسولة من زيت السمك يوميا من المشاكل التنفسية بعد بضع ساعات من تعرضهم للاستنشاق مادة مثيرة للاعراض . ويشير بعض الاطباء الى انه بصورة اسبوعية استبدال وجبة او اثنين من اللحم البقري او الدواجن بأخرى من السمك .
تعرف على الاطعمة التي تثير حساسيتك ، تقول د.هوايت ان بعض الناس . لاسيما الاطفال . يصابون بارمات الربو فو تناولهم لاطعمة معينة مثل الفول السوداني او غيره من انواع المكسرات ،او البيض ، او او المحار، او الحليب، او الصويا ، او القمح ، او الموز . كما تؤكد د.هوايت على ان اولئك الذين الذين يعتقدون بأنهم يعانون من تلك الانواع من الحساسية للطعام – او يستبعدون أطعمة معينة من وجبات أطفالهم على أمل تحسين الأعراض – عليهم أن يتأكدوا من أن غذاءهم لا يزال متمتعاً بالتوزان . وتضيف قائلة : " إذا استبعدت منتجات الألبان ، على سبيل المثال ، فمن المهم أن تتناول عقاقير مكملة لتعويض عنصر الكالسيوم ".
اشرب الحليب . للاسف لا يزال بعض الآباء متمسكين ، على حد قول د. ميللر ، بالأسطورة القديمة التي تقول أن الحليب ومنجات الألبان تزيد من المخاط بالرئتين . وهي ئؤكد على عدم وجود أى مبرر يقتني لحرمان الأطفال المصابين بالربو من تلك الأطعمة ، والتى هي بالغة الأهمية لبناء عظام قوية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
علاج الربو بالاعشاب الطبيعيه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: القران الكريم :: موسوعه الطب البديل-
انتقل الى: